beta_version
menu
Home About Us Partners Media Center News Success Stories
المشاركة في المؤتمر الإقليمي بشأن إدماج النوع في سياسات وبرامج تكنولوجيا المعلومات

 

داكار- السنغال، 25 سبتمبر 2017
شاركت مصر، ممثلة في الصندوق المصري لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، التابع لكل من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، في المؤتمر الإقليمي بشأن إدماج النوع في سياسات وبرامج تكنولوجيا المعلومات، الذي تنظمه هيئة اليونسكو خلال الفترة من 25 إلى 27 سبتمبر في داكار، السنغال.

وتم تنظيم المؤتمر بالشراكة مع وزارة الاتصالات والبريد والاقتصاد الرقمي بالسنغال، ومنظمة الأمم المتحدة للمرأة، ومركز الشؤون الجنسانية والتنمية التابعة للجماعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (الإيكواس)، ومؤسسة الشبكة العالمية، والتحالف من أجل إنترنت بأسعار معقولة، وبنك التنمية الإفريقي، والفيس بوك. كما تم تنظيم المؤتمر أيضاً بمساهمة كبيرة من البرنامج الحكومي الدولي لليونسكو "برنامج المعلومات للجميع"..

ويجمع هذا المؤتمر الإقليمي صناع القرار من 20 دولة إفريقية ناطقة بالفرنسية من الوزارات المعنية بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والمرأة والعلوم والتكنولوجيا، وكذلك القطاع الخاص، فضلا ًعن وكالات تنظيم صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والجهات الفاعلة في المجتمع المدني، التي تعزز الابتكار وريادة الأعمال الرقمية مع التركيز على المرأة.

ويُعد المؤتمر بمثابة منصة لتبادل أفضل الممارسات بشأن سياسات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المراعية للمنظور الجنساني، وبناء تحالفات تهدف إلى تعميم مراعاة المنظور الجنساني في سياسة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في دول إفريقيا الناطقة بالفرنسية.

ويتيح المؤتمر أيضاً فرصة للتواصل بين الحكومات في إفريقيا الناطقة بالفرنسية، ولا سيما الوزارات والوكالات المكلفة بوضع السياسات والبرامج التي تسخر إمكانية الوصول إلى المعلومات لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، ولا سيما فيما يتعلق بالمساواة بين الجنسين.

ويستكشف المؤتمر أيضاً دور سياسة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المراعية للمنظور الجنساني، والمساواة الرقمية، والإدماج في سياق أهداف التنمية المستدامة، وتكنولوجيات المعلومات والاتصالات في مكافحة التطرف والعنف، ومبادئ الحقوق الرقمية، ودور البيانات المفتوحة في ضمان المساواة بين الجنسين، وتعميم المساواة بين الجنسين في سياسات وبرامج التعليم في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، ومناقشة النهج القائمة على تكنولوجيا المعلومات والاتصالات للنهوض بمشاركة الفتيات في العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، والإدماج السريع المالي الرقمي للتمكين الاقتصادي للمرأة، كما ناقش المؤتمر أيضاً دور الحكومات في العصر الرقمي.

وفي إطار دور الصندوق المصري لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في تمكين المرأة باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ورفع الوعي بمزايا تقنيات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وتنفيذ استراتيجية وزارة الاتصالات 2020 المنبثقة من استراتيجية مصر 2030، كانت مشاركة الصندوق المصري هامة حيث قام الصندوق المصري بعرض استراتيجية مصر، وأفضل التجارب المصرية الناجحة، مما يسهم في تعزيز فرص التعاون المصري الإفريقي.