menu
قصص نجاح الأخبار المركز الإعلامي الشراكات المشروعات إدارة التنمية المجتمعية الرئيسية
إطلاق المرحلة الثانية من مشروع وظائف ومهارات للأشخاص ذوي الإعاقة باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات

القاهرة في 17 فبراير 2020
انطلاقاً من الاستراتيجية الوطنية للدولة 2030، للتحول نحو المجتمع الرقمي، وتعزيز الجهود الخاصة بتمكين ودمج كافة أفراد المجتمع وخاصة الأشخاص ذوي الإعاقة؛ فقد تم إطلاق فعاليات المرحلة الثانية من مشروع (وظائف ومهارات للأشخاص ذوي الاعاقة باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات) الذي يتم تنفيذه ضمن أنشطة الاتفاقية الخاصة بمشروع التنمية المجتمعية الشاملة باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التابع للإدارة المركزية للتنمية المجتمعية بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بالتعاون بين كل من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ومنظمة العمل الدولية، وبتمويل من شراكة الأمم المتحدة لحماية حقوق الأشخاص ذوي الاعاقة.
جاء ذلك أثناء انعقاد الاجتماع الأول للجنة الاستشارية للمشروع في 17 فبراير 2020 بحضور السادة الشركاء، حيث أدارت الاجتماع المهندسة هدى دحروج، رئيس الإدارة المركزية للتنمية المجتمعية بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والمدير الإقليمي لمشروع التنمية المجتمعية الشاملة باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وبحضور كل من السيد سيلفان ميرلين، نائب الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، والسيد إيريك أوشلان، مدير الفريق الفني للعمل اللائق لدول شمال أفريقيا ومدير مكتب منظمة العمل الدولية بالقاهرة، وعدد من القيادات البارزة بالوزارات المختلفة والمجالس القومية المتخصصة إلى جانب مؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص المعنية.
وتأتي هذه المرحلة استثمارا لنجاح المرحلة الأولى من المشروع والتي تم تنفيذها في الفترة من (سبتمبر 2014 - مارس 2017)، بهدف المساهمة في خلق فرص التوظيف للشباب من خلال تدريب أكثر من 600 متدرب من الأشخاص ذوي الإعاقات الحركية والبصرية على المهارات اللازمة لسوق العمل باستخدام الحلول التكنولوجية الحديثة. 
كذلك تم تدريب أكثر من 50 مدرب من المؤسسات والجمعيات الأهلية العاملة في مجال الإعاقة، وتوفير المحتوي التدريبي على أسطوانات تعليمية وإتاحته على المواقع الإلكترونية بطريقة مناسبة للأشخاص ذوي الإعاقات الحركية والبصرية، إلى جانب تنفيذ ورش عمل لدعم ابتكار التطبيقات التكنولوجية الخاصة بهؤلاء الأشخاص وحل مشكلاتهم اليومية. 
إضافة إلى قيام المشروع بإنتاج 27 حلقة مصورة للعلاج الوظائفي باللغة العربية باستخدام الأدوات التقنية الملائمة للأشخاص ذوي الإعاقة الحركية، والتي تم ترشيحها لجائزة القمة العالمية (World Summit Award- WSA) لعام 2018 كأفضل الحلول الرقمية وأكثرها ابتكارًا بجمهورية مصر العربية.
وفي إطار توحيد الجهود وتوفير الدعم لصناع القرار بشأن القضايا التي تهم الأشخاص ذوي الإعاقة؛ فمن المقرر أن تتوالى سلسلة اللقاءات للتواصل بين الأطراف المعنية التي تضم عدد من الجهات الحكومية ومؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص، والتي تستهدف الوصول إلى رؤية موحدة تحقق التشبيك والاستدامة في تقديم الخدمات التكنولوجية بجودة وكفاءة، وذلك عن طريق إنشاء منصة إلكترونية متكاملة تربط كافة الخدمات المقدمة للأشخاص ذوي الإعاقة، لتمكينهم من الحصول عليها بشكل أكثر تيسيراً.
كما تقوم الجهات الشريكة بتنفيذ عدد من ورش العمل للتوعية بحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة لتحقيق الهدف الخاص بدمجهم في سوق العمل، هذا إلى جانب بناء دليل إلكتروني للاستشاريين العاملين في مجال الإعاقة، وتقديم الدعم الفني والتوصيات بشأن آلية ومنهجية العمل، ووضع خطط للتواصل بين الجهات المشاركة في بناء وتصميم النظام الإلكتروني، بالإضافة للوصول إلى رؤية استراتيجية للتوسع والانتشار والاستدامة من أجل جذب عدد أكبر من مقدمي الخدمات في المنصة الإلكترونية، وبالتالي دعم أكبر عدد من المستفيدين من الأشخاص ذوي الإعاقة على نطاق أوسع على مستوى الجمهورية.