menu
الأخبار قصص نجاح المركز الإعلامي الشراكات عن الصندوق الرئيسية

إدارة المعارف الزراعية من خلال نظام الخبير المحلي

عن المشروع

بالرغم من كثرة الأدوات التكنولوجية المعتمدة على شبكة الإنترنت بهدف تبادل المعرفة وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات المزدهرة في مصر خلال السنوات الأخيرة، إلا أنه لا تزال هناك فجوة واضحة بين نتائج البحث وهؤلاء الباحثين عن المعرفة. ولهذا السبب فإن نتائج البحوث في مجال الزراعة والتنمية الريفية التي ينفذها العديد من المعاهد والوكالات والمراكز البحثية  في مصر والشرق الأوسط، تعتبر غير كافية بالنسبة لمستوى صغار المزارعين والفقراء في المناطق الريفية.وبالإضافة إلى ذلك، فإن المعارف الأصيلة الموروثة والمتكونة لدى سكان المناطق الريفية والتي يمارسونها على مر الزمان، لا تصل إلى أيدي الباحثين ومنتجي المعرفة ليكونوا قادرين على  توثيق نتائجهم بالمعارف التجريبية والممارسات الناجحة.

 

ومن المتوقع أن يقوم مشروع النظام الخبير بالتغلب على الفجوة بين ما يتوفر من الكم الهائل من المعلومات الزراعية على شبكة الانترنت (المعارف غير المدارة)، وإدارة المعرفة بقطاع الزراعة في مصر، حيث يمكن القيام بإنشاء شبكة تفاعلية لتبادل الأفكار والخبرات بين المزارعين والمهنيين والأوساط الأكاديمية. كما يمكن للمشروع توفير أحدث المعارف للمزارعين التي تؤدي إلى الاستخدام الأمثل للموارد المحدودة، وتزيد من إنتاجية الفدان. وسيقوم المشروع أيضا بفتح الطريق أمام اقتصاد المعرفة في قطاع الزراعة في مصر.

الرؤية والأهداف

الرؤية:

يهدف هذا المشروع إلى تحقيق إدارة المعارف الزراعية، واستخدامات الحلول الأكثر فعالية التي تمكن المزارعين من العلم والخبرة في ذات الوقت كلما دعت الحاجة بالطريقة الأسهل والأمثل، مع تحديثها للوصول إلى تحسين الإنتاجية الزراعية الخاصة بهم. بالتالي المشاركة في التغلب على مشكلة الأمن الغذائي في مصر.

الأهداف:

  1. تحليل أساليب وأدوات النظم الخبيرة.
  2. إضافة الخبرات المعرفية الزراعية إلى البوابة الإلكترونية الزراعية )أراضينا)، ومشاركة حل المشكلات بالخبرات الحياتية للمزارعين، وإيجاد أفضل المعارف والمصادر الموثوقة لحل تلك المشكلات.
  3. تصميم أساليب للنظم الخبيرة وتطوير سلسلة من الإجراءات التقنية للنظام المعرفي الخبير.
  4. تطوير وإقامة شراكات لنقل المعارف وضمان التكامل واستدامة النظام.
  5. توعية المزارعين والمرشدين الزراعيين بكيفية تحقيق أفضل استفادة من الأنظمة الخبيرة المتقدمة.
  6. بناء قدرات الشركاء والخبراء لدمج الجهود وتقديم مستوى عال من المعارف للمزارعين.
  7. تحديد عوامل تقييم الأثر لتطبيق النظام الخبير على المزارعين.

مراحل التنفيذ

المرحلة التأسيسية (مارس- ديسمبر 2012)

هذه المرحلة تهدف إلى بناء إطار للمرحلة التأسيسية للمشروع من خلال دراسة الخبرات الدولية والإقليمية والمحلية في مجال بناء قواعد المعرفة، وتحديد التحديات والفرص من واقع المجتمع المصري، وضمان الشروط اللازمة لإنتاج القواعد المعرفية والنماذج التجريبية خلال ما تبقى من المشروع. وتتألف هذه المرحلة من الأسس الرئيسية للمشروع بما في ذلك: تحليل الوضع، وضع أدوات النظام الخبير، اختيار الموضوعات المتخصصة، اختيار خبراء المعرفة، تطوير نموذج تدريب هندسة المعرفة، بناء القدرات في مجال هندسة المعرفة، وإنتاج نماذج لقواعد المعرفة.

مرحلة التجريب ( يناير- سبتمبر 2013)

بدأت هذه المرحلة من خلال وضع نماذج لقواعد المعرفة التي تم تطويرها في المرحلة التأسيسية من أجل تجريب الجهود التي تمت لبناء القدرات بين مجموعة واسعة من خبراء المعرفة. وخلال مرحلة تجريب المشروع، تم تنفيذ عدد خمس (5) ورش عمل لبناء القدرات، ورفع الوعي بمفهوم مجتمع المعرفة، وبناء قدرات أكثر من 60 مشاركا. وقد استخدمت مناهج التدريب المختلفة خلال هذه الورش بناء القدرات من أجل تحديد أفضل أسلوب لخبراء المعرفة للتدريب على تطوير النظم الخبيرة.

الفئات المستهدفة

  • المزارعين
  • العاملين في مجال الإرشاد الزراعي
  • خبراء المعرفة
  • العلماء في مجال المعارف الزراعية

ورشة عمل النظام الخبير

تم تنفيذ هذه الورشة بالتعاون مع مشروع مؤسسة "سلاسل" لبناء قدرات خمسة (5) فرق من خبراء المعرفة لتطوير النظم الخبيرة بصورة جماعية. وقد نشأت فكرة تكوين نظام فريق من الخبراء في ضوء نتائج المرحلة التأسيسية التي تم فيها تسليط الضوء على مزايا وعيوب كل من الأكاديميين والعاملين الميدانيين في تطوير النظم الخبيرة، وتهدف ورشة العمل هذه إلى تضافر جهود كل من الأكاديميين والعاملين في الحقل الزراعي وحملهم على العمل معا في مجموعات من أجل تطوير مجموعات النظم الخبيرة.

ورشة عمل التحقق من فعالية النظام

كان الهدف من هذه الورشة هو تدريب مجموعة من الباحثين من مركز البحوث الزراعية ليس فقط على تطوير النظام الخبير؛ ولكن أيضا على التحقق من فعالية النظم الخبيرة والتحقق من صحة المنهجية التي تقوم عليها، وهو الجزء الذي تمت إضافته إلى البرنامج التدريبي لورشة العمل. وكان قرار تدريب خبراء المعرفة على التحقق والتأكد من صحة عمل النظم الخبيرة قد  اتخذ من قبل فريق المشروع بعد مناقشات مع الشركاء في المشروع (سلاسل " Salasel" وكليز " CLAES") وكذلك وفقا لاستشارات تقنية تمت لاختبار كفاءة النظم الخبيرة المتقدمة.

ختام المشروع

شهد الصندوق المصري لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في مصر (ICT-TF)، التابع لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP) أمس الاحتفالية الختامية لأنشطة مشروع  إدارة المعارف الزراعية من خلال تطوير نظام الخبير المحلي، الذي يهدف إلى موظف الدعم في قطاع الزراعة.

ويقوم الصندوق المصري لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في مصر-TF ICT بتنفيذ هذا المشروع بمنحة من مركز البحوث للتنمية الدولية (IDRC)، بالتعاون مع مشروع قرية نت، وبتمويل من الصندوق الدولي للتنمية الزراعية (IFAD). وخلال المشروع، تم تنظيم ست حلقات عمل تدريبية متخصصة، وأسفرت عن وضع وتحديد نموذج عملي لبناء قواعد المعرفة التي تساعد على تشخيص المشكلات الزراعية وحلها.

وقد عمل خبراء المهنية والأكاديمية على بناء وجعل هذه القواعد يمكن الوصول إليها عبر الإنترنت، وإضافة على ذلك، فقد أدى المشروع إلى بناء  مهارات في مجال هندسة المعرفة والتعلم، وتقييم النظم الخبيرة المتقدمة، وتدريب أكثر من 50 خبيرا زراعيا ما بين ممارسين وأكاديميين، كما أثمر المشروع عن عدد 37 من النظم الخبيرة الزراعية، وهي متاحة مجانا على شبكة الانترنت وسهلة التصفح على الهواتف المحمولة.

وبدأ مشروع إدارة المعرفة الزراعية عن طريق تطوير نظام الخبير المحلي في مارس 2012 بهدف جعل الخبرات الزراعية متوفرة من خلال نظام سهل وسريع وموثوق به من قبل المستخدمين مثل المزارعين والمرشدين الزراعيين ، وجميع المستخدمين من المهتمين بالزراعة في مصر، وذلك باستخدام أدوات تكنولوجية متقدمة لتحقيق عائدات مالية ونتائج تنموية لجميع المشاركين بما في ذلك الخبير الزراعي و المزارع نفسه.

النتائج

تحليل الوضع ودراسة تقييم الاحتياجات:
وقد أجريت المراجعة لأدبيات هذا المشروع في بدايته في نفس الوقت مع التحليل الاستراتيجي الرباعي SWOT من أجل التعرف على المكونات الرئيسية لبناء قواعد المعرفة من خلال نظم الخبراء والشروط المسبقة لمثل هذه العملية. وقد حدد هذا التحليل الأسباب الرئيسية وراء عدم وجود نموذج عملي لبناء قواعد المعرفة بكفاءة. وتندرج هذه الأسباب تحت أربعة عناوين رئيسية؛ وتتعلق بأدوات وتقنيات النظام الخبير، وخبراء المجال، وعملية اكتساب المعرفة، ونظام الاستخدام.


تطوير الخبراء لأداة النظام الخبير:
وقد بدأت عملية اختيار وتكييف أداة النظام الخبير بتقييم العناصر الإنسانية التي يجب أن تكون موجودة في هذه الأداة. وهي العنوان، البداهة، وسهولة الاستخدام، وسهلة التعلم، وكفاءة وموثوقية الواجهة البصرية. وفي ضوء الاعتماد على هذه العناصر، يتم اختيار أداة من التكنولوجيا للاستعانة بالمصادر الخارجية المتاحة للنظم الخبيرة. حيث اعتمد المشروع أسلوبا للعمل عن طريق جولات مختلفة من التقييم لأداة النظام الخبير. إضافة إلى التقييم من قبل المستشار الفني للنظم الخبيرة، وعدد من مهندسي المعرفة في المعامل المركزية للنظم الخبيرة، وخبراء المعرفة الذين استخدموا الأدوات لتطوير قواعدهم المعرفية.
عند تطوير النظم الخبيرة، تصبح الحاجة قوية للاستجابة إلى حاجات المزارعين، من حيث اختيار والاستجابة إلى موضوعات المشكلات الزراعية الصغيرة التي تواجه المزارعين، وهيكلة وترتيب الأسئلة التي يمكن الإجابة عليها بسهولة من قبل المزارعين، وذلك باستخدام أسئلة واضحة ولغة مألوفة للمزارعين في وصف أعراض المرض، بما في ذلك جميع الأسئلة والإجابات الممكنة التي يمكن للمزارعين أن يراقبوها ويصفوها بما يسمح بمراجعة وتحديث النظم الخبيرة لتشخيص أمراض النباتات بأفضل السبل للاستجابة لاحتياجات المزارعين.
باختصار ينبغي أن تكون كل خطوة في تطوير ومراجعة وتحديث النظم الخبيرة للاستخدام أكثر ملاءمة للنظم الخبيرة من قبل المستخدمين النهائيين والمزارعين. وهذا هو ما حدده هذا المشروع البحثي كمعايير نهائية لكفاءة النظم الخبيرة


تطوير نموذج هندسة المعرفة التكوين جناح:

خلال المرحلة التأسيسية للمشروع، تم تأسيس شراكة مع المعامل المركزية للنظم الخبيرة (CLAES)، وهي جزء من شبكة النظم الزراعية بوزارة الزراعة. وكانت المهام الرئيسية للمعامل المركزية CLAES في هذا المشروع البحثي هي تطوير الحزمة التدريبية لهندسة المعرفة، وبناء قدرات خبراء المعرفة في هندسة المعرفة، ومساعدة خبراء المعرفة في تطوير نظم خبيرة صحيحة والتحقق منها. وقد تم تطوير الحقيبة التدريبية التي تشمل العروض والمواد التدريبية للموضوعات ذات الصلة مثل دورة حياة النظام الخبير، واحتياجات المستخدمين النهائيين، استنباط المعرفة، وتحليل المعرفة، وهندسة المعرفة، وتطوير النظام الخبير، والتحقق من صحة ودقة النظام الخبير. وقد تم تجريب المواد التدريبية خلال المرحلة التأسيسية مع اثنين من خبراء المعرفة. كما تم اعتماد أسلوب التدريب والمواد التدريبية وفقا للجولات التالية من التدريب.


ورش عمل التجريب والتحقق من الصحة:

خلال مرحلة التجريب بالمشروع، أجريت خمس ورش عمل (5) للتحقق من صحة رفع الوعي، وبناء قدرات أكثر من 60 مشارك، وقد استخدمت مناهج التدريب المختلفة خلال هذه الورش بناء القدرات من أجل تحديد أفضل أسلوب لخبراء المعرفة للتدريب على تطوير النظم الخبيرة.


بناء القدرات في مجال هندسة المعرفة:
إن بناء قدرات الخبراء الزراعيين المعرفية في مجال هندسة المعرفة هو أساس تنفيذ النموذج العملي للنظام الخبير. وقد كانت هناك محاولات سابقة لبناء النظم الخبيرة تعتمد على مهندسين المعرفة لاكتساب المعارف والتحليل والتشفير وفك الترميز على أداة النظام الخبير، ولكن كان من الصعب على مهندسي المعرفة بناء العديد من النظم الخبيرة في مجالات المعرفة المختلفة وتحديث النظم الخبيرة المتقدمة.

وهذا المشروع البحثي يعطي أهمية أكبر لخبراء المعرفة في مجال بناء النظم الخبيرة الخاصة في ضوء حقيقة أن ذلك أكثر فعالية لتدريب خبراء المعرفة حول هندسة المعرفة من تدريب مهندسي المعرفة في مجال المعارف المتخصصة. ونظرا لأهمية هذا العنصر في النموذج العملي الذي تم استخلاصه خلال هذا المشروع البحثي؛ فقد تم تصميم وحدة تدريبية وتجريبها مع ست مجموعات من خبراء المعرفة خلال المراحل التأسيسية ومرحلة التجريب لمشروع البحث. وتشمل وحدة التدريب دورات تدريبية على الخبراء في دورة حياة النظام، واحتياجات المستخدمين النهائيين، واستنباط المعرفة، وتحليل المعرفة وهندسة المعرفة، وتطوير نظام الخبير، والتحقق من صحة نظام الخبير.

النتائج المجمعة للمشروع:

  • تنفيذ عدد 6 ورش عمل لبناء القدرات والتحقق من صحة النظام.
  • أكثر من 50 من المشاركين
  • تطوير 37 نظام خبير
  • تنفيذ عدد 4 اجتماعات للمجموعات المركزة مع خبراء المعرفة
  • تنفيذ اجتماع واحد لمجموعة مركزة مع CLAES
  • تنفيذ أداة استبيان
  • تنفيذ استبيان التدريب
  • تنفيذ استبيان مراجعة النماذج
  • تصنيف مقياس نظام الخبير
  • إنتاج حزمة التدريب
  • حقيبة مهارات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات
  • تقارير حول إجراءات التنفيذ
  • وثيقة نموذج العمل
  • آلية جمع رجع الصدى على مدار عمل المشروع

مطبوعات ومرفقات